حدث خطأ في هذه الأداة

الاثنين، 6 أغسطس، 2012

أحتاجك منذ عصور ..






ألا تعلم بأني لست كغيري ..
و أن ينابيع الحنان تملؤني ..
و أني رغم ذلك بحاجة للحنان يرويني ..
ترى هل تسمع أشواقي ..
ألا تعلم إني مغزولة من الغمام ..
و أن مايؤثر في إحساسي يجعلني أنهمر ..
فلا تجعل الدموع تغسلني ..
و كن بي رفيقا ..

أحتاجك منذ عصور ..
أحتاج للدفء و الحنان ..
أحتاج لمن يفهمني و يكون لي مصدر سعادة ..
أحتاج أن أبكي بين ذراعيك ..
و أن تشعرني بالأمان ..
فلا تكن شحيحا ..

ألا تعلم أنني أغفو على اللوعة ..
و أنني أخشى أن يتلاشى العمر ..
و أنا أختزن هذه اللهفة ..
دون جدوى ..
فأنت في عالمك مشغول ..
لقد تعبت من المتاهات ..
و من الصبر على مدى الدهور ..
فهل أنت مسحور ..
أم بك أمر شاغلك و منه مقهور ..
أخشى يوما تستيقظ فيه على حبي..
و أكون رحلت دون رجعة ..
فتتمنى لو لم تكن في حبك ضنينا ..

د. البتول الدباغ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق