حدث خطأ في هذه الأداة

الأربعاء، 28 ديسمبر، 2011

نساء الكون ..




يقول لها ..
إنها تختلف..
 في وصفها لا تسعفه الكلمات ..

  أنها شمس حياته ..
دونها يعيش في الظلمات ..

أنها إمرأة من عليها الخالق ..
فجعلها أجمل من الحوريات ..

أنه يتمنى أن يكون فارساً في مملكتها ..
أنه سيظل وفيا  لن تغيره كافة المجريات ....

أنه يحمل من المشاعر ..
مالا تحمله كافة الدواوين و الأبيات ..

أن قلبه سيظل عامراً ..
عاشقاً على مدى الأيام و السنوات ..


أن منها ينتشر ضياء الكون ..
لأنها نساء الكون ..
كانت و تكون و في المسقبل الآت ..


د. البتول الدباغ 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق