حدث خطأ في هذه الأداة

الخميس، 21 يوليو 2011

صدى الحب ..

عرفتك صدى ..
أنت يامن تعيش بين مد و جزر لعواطفك ..
تتساقط حروفي ..
حين تطارد فكري ..
يشاركني خيالي في رسمك ..
حيث أحتمي ..
خلف صورة أتمناها ..
لآفاق حنانك ..

بالرغم من تركك ..
أجدني ملتصقة بذكراك ..
تعبت من تقليد الفرح ..
وراءك يتساقط طوق الياسمين ..
 و طوق حياتي ..
و تظل أحلام  الأسطر البيضاء تداعبني ..
لعلها تجدك ..
لتشرق أيامي ..
برؤية ظلالك ..

قلبي لايقيده شئ ..
لم يزل طفلا يعاوده الحنين ..
  أو  تدرى ؟..
لازلت بالدم تسري ..
قلبي ..
كهارب إليك يجري ..
تهزني أنفاسي ..
تمضي إليك دون أن أدري ..
إنني أذوي ..
الدمع مثل السحاب لا يلوي ..
  يا للوعة وجدي ..
أبحث عن مايقصيك عني ..
ربي أسألك الرحمة في قضائك ..

توقف حرفي ..
من لوعة جرحي ..كنت يوما لي ..
أضاعك دهري ..
إن يكن حلماً..
طالما إني أراك في عمق روحي ..
لن يعود للزمان و المكان ..
حنين و تمني ..
سواء جمعتنا الأيام أم فرقتنا ..
أنت مصبوب في الفؤاد ..
فهو لك مطمئنِ ...
كلما أشتقت إليك ..
في خاطري..
وجدت خيالاً من خيالك ..


البتول الدباغ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق